التسمم الوشيقي

560

مرض تسممي غذائي يصيب الحيوانات الثدييه ويحدث نتيجة لتناول طعام ملوث بذيفانات جراثيم المطثية الوشيقيه او بسبب تناول بذيراتها و يتميز المرض بعدم القدرة على التحكم العضلي و شلل الاعصاب المحركة.

العامل المسبب: جراثيم المطثيه الوشيقيه.

ينتشر المرض في اماكن تواجد العامل المسبب في التربة والمواد المتعفنة.

اشد الحيوانات قابليه للعدوى هي الخيول الطيور والمجترات تتواجد المطثية الوشيقيه في التربة واقنيه المياه وبراز الحيوانات ينتقل المرض عن طريق تناول اعلاف ملوثه بالسموم او الابواغ.

الاعراض الإكلينيكية:  تبدا الاعراض بتصلب واضطرابات في حركه الحيوان و عدم القدرة على التحكم العضلي, صعوبة في الوقوف, رقود على الارض, شلل في عضلات الفكين واللسان ينتج عنه صعوبة في المضغ والاجترار والبلع ويسيل اللعاب من الفم ولا تستطيع الحيوانات التبرز وتظهر اعراض الشلل الارتخائي في عضلات الاطراف والبلعوم ويبدا الشلل في عضلات القوائم الخلفية ثم القوائم الأمامية ثم الرقبة ثم الراس ويصبح التنفس بطيء بسبب الشلل في عضلات الصدر ثم ينفق الحيوان.

الصفة التشريحية: لا يوجد اي أعراض تشريحية مميزه, تكون الاعضاء مدماه و توذم الرئتين والمثانة تكون ممتلئة.

يتم التشخيص من خلال اثبات وجود سموم المطثية الوشيقيه في رشاحه من محتويات المعدة والامعاء وكبد الحيوانات النافقة حيث يتم حقنها في حيوانات التجارب التي تظهر عليها اعراض الشلل.

العلاج : يتم بإعطاء المصل المضاد عالي المناعة بالإضافة للمعالجة العرضية و التي تتمثل في اعطاء المسهلات و منبهات الجهاز العصبي والتخلص من الاعلاف والمواد الغذائية الملوثة.

الوقاية تتم من خلال استخدام اعلاف نظيفة غير ملوثه بالمطثيات وسمومها غير مصابه بالفطور و استخدام مضادات السموم الفطرية والفطور في الاعلاف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.