السل الكاذب في الاغنام والماعز (خطة المواجهة)

390

السل الكاذب في الاغنام والماعز (خطة المواجهة)

د. عادل الجمل (باحث اول معهد صحة الحيوان – مركز البحوث الزراعية – مصر)

كيف تتعرف على هذه الأعراض؟ … الخراج، الطلع، التهاب العقد اللمفية التجبني

هو مرض بكتيري وبائي مزمن يصيب الاغنام, الماعز, الابل و الغزلان وقد ينتقل الى الانسان عن طريق الاحتكاك بالحيوانات المصابة وفي بعض الاحيان يصيب الأطفال نتيجة شرب حليب ملوث غير مبستر,  وينتشر هذا المرض في جميع انحاء العالم مسببا خسائر اقتصادية كبيرة تتمثل في انخفاض الوزن و انتاج الحليب و الكفاءة التناسلية  كما انه في بعض الحالات قد يؤدي الى الاجهاض, علاوة على ذلك فان هذا المرض يؤدي الى تلف الجلود مع الاعدام الجزئي او الكلي للذبائح, حيث يتميز السل الكاذب في المجترات بنشوء خراجات مملوءة بمادة صديدية متجبنة خاصا في أعلى الرقبة وامام الكتف وفي بعض الاحيان يتواجد في معظم الأحشاء الداخلية.

تتمثل خطورة هذا المرض في قدرة الميكروب المسبب للمرض  (Corynebacterium  Pseudotuberculosis) (Corynebacterium ovis)  في البقاء و التوطن في المناطق المصابة لفترات زمنية طويلة مع صعوبة علاجه وذلك لعدم استجابته للمضادات الحيوية مع صعوبة الكشف المبكر لهذا المرض في مراحله الأولى، بل انه قد لا يتم اكتشافه الا من خلال الذبائح بالإضافة على قدرته على افراز السموم.

المسبب المرضي

(Corynebacterium ovis, Corynebacterium Pseudotuberculosis) هي بكتريا عصوية هوائية موجبة الجرام توجد في التربة وبراز الحيوانات المريضة كما تفرز في القيح الذي يفرز بكثرة من خراجات الحيوانات المصابة (تصل الى 50 مليون خلية بكتيرية في الجرام الواحد من الصديد) وقد تظل نشطة لفترات زمنية طويلة (8-5 أشهر) خاصة مع درجات الحرارة المنخفضة و نسب الرطوبة العالية.

هناك الكثير من طرق انتشار مرض السل الكاذب في الاغنام والماعز من اهمها تلوث الجلد بالميكروب اثناء عملية جز الصوف او الخصي كما يمكن ان تلعب الجروح الصغيرة في الغشاء المخاطي للفم (نتيجة تناول طعام خشن) دورا مهما ي انتقال العدوى للحيوان.

من الطرق الاخرى في العدوى هي تناول الاعلاف او المياه الملوثة بالقيح الناتج من تمزق الخراريج الموجودة بالغدد الليمفاوية السطحية المصابة، كما سجلت بعض الاصابات نتيجة استنشاق الميكروب ودخوله الجهاز التنفسي للحيوان.

لا تعرف بالتحديد فترة الحضانة لهذا المرض ولكن تتمثل الأعراض في صورتين أساسيتين:

  • صورة ظاهرية: تتمثل الصورة الخارجية لمرض السل الكاذب في المجترات الصغيرة في وجود اصابات صديدية مزمنة في العقد الليمفاوية مما يؤدي الى تضخمها وامتلاءها بصديد ابيض شبة جاف ومحاط بعدة طبقات من الالياف السميكة بحيث يصبح قطاع العقدة المصابة أشبه بقطاع البصلة، تتواجد الاصابات في اي عقدة ليمفاوية سواء العقد السطحية تحت الجلد او التي داخل الجسم ولكن معظم الاصابات توجد في العقد الليمفاوية في منطقة الرأس والرقبة وأمام الكتف وبين عضلات الأفخاذ. كل تلك الاصابات تؤدي الى ان يصاب الحيوان بالهزال مع وجود اعراض اخرى مختلفة كالسعال والالتهاب الرئوي او الاسهال حسب مكان الاصابة.
  • صورة داخلية :ينتقل الميكروب احيانا الى الأعضاء الداخلية خاصة الرئتين والكبد وبدرجة اقل الكلى والضرع والخصية والمساريقا والدماغ والمفاصل وغيرها مسببا خراجات مملوءة بالصديد ومتليفة أحيانا في تلك الاعضاء.

التشخيص:

يتم التشخيص بناء على الأعراض والصفة التشريحية، كما يمكن فحص مسحات من الصديد وعزل الميكروب بالطرق الميكروبيولوجية في المختبر. يجب التفرقة بين السل الكاذب في الاغنام والماعز ومرض موريل او المسببات الأخرى للخراريج في تلك الحيوانات.

الوقاية والعلاج:

الوقاية

من مرض السل الكاذب في الاغنام والماعز يتطلب الاهتمام بالنظافة وتطهير الحظائر والجروح الناتجة من جز الصوف او الخصي او بتر الذيل او الحوادث الأخرى، بالإضافة الى فصل الحيوانات المريضة وعلاجها او التخلص من الحالات التي لا تستجيب للعلاج.

توجد لقاحات ميتة لتحصين الضأن وصغار الماعز ولا تسبب تلك اللقاحات مناعة مطلقة ولكنها تساعد على تقليل نسبة الإصابات.

العلاج:

رغم حساسية ميكروب السل الكاذب لعدد من المضادات الحيوية الا ان استخدامها في الحيوانات المريضة غير مجدي وذلك لان الميكروب محاط بطبقات متتالة من الالياف كما ذكرنا سابقا والتي تمنع وصول المضادات الحيوية اليها، وبالتالي تتطلب بعض الحالات علاجا جراحيا وذلك بفتح الخراج وازالة الصديد منة وتنظيفه وتطهيره.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.