الإجهاض في الماعز والاغنام

611

تعتبر الاجهاضات في الاغنام من اهم و أكبر الخسائر التي تواجه هذا القطاع و خصوصا ان المولود يشكل الجزء الأكبر من الربحية في تربية الاغنام و الماعز و غالبا ما ينتظر المربي فترة التناسل من اجل الحصول على نسب حمل و ولادات مرتفعة تساعده في تحقيق الربح المطلوب و الجدوى الاقتصادية.

تعتبر الاجهاضات عامل قلق كبير للمربين و خسارة كبيرة و خصوصا اذا كان الاجهاض ناتج عن احد الامراض المعدية الوبائية او الامراض المشتركة و التي قد تنتهي بتنسيق النعاج و ربما انتقال بعض الامراض الى العامل او المربي كما في حال البروسيلا.

و بشكل عام ان مسببات الاجهاض عديدة و يمكن ات تقسم بشكل رئيسي الى :

  • الاجهاض العرضي : و هو الاجهاض الذي يكون فيه الاجهاض عرض من احد الأعراض و ليس العرض الرئيسي للحالة المرضية و مثل هذه الحالة يحدث الاجهاض بشكل ثانوي لاحد الامراض المعدية كما في حال اصابة الاغنام بالجمرة الخبيئة او الباستريلا و غيرها من الامراض.
  • الاجهاض الناتج عن احد الامراض المسببة للإجهاض : هنالك امراض عديدة تسبب الاجهاض كعرض اساسي و تعتبر من امراض الاجهاضات في الاغنام و منها :
  • البروسيلا.
  • السالمونيلا.
  • الكامبيلوباكتر.
  • الليبتوسبيرا.
  • الكلاميديا.

و غالبا ما تحدث هذه الامراض بصورة وبائية على شكل جائحة في القطيع تسبب اجهاض في عدد كبير من النعاج الحوامل خلال فترة الحمل. و تسبب خسائر كبيرة تتمثل في نقص عدد الولادت او المواليد و ارتفاع تكاليف المعالجة و انخفاض في مردود الحليب بالإضافة الى تنسيق عدد كبير من النعاج و الكباش بسبب الاصابة المزمنة.

  • التسممات: تعتبر التسممات من مسببات الاجهاض الشائعة و يمكن ان تحدث بشكل جماعي في حال الرعي في منطقة ملوثة بشكل كبير بمواد سامة او من خلال استخدام المبيدات الحشرية و غير ذلك او ان تحدث بشكل فردي في عدد محمدو في واحدة او أكثر من النعاج. و من ذلك التسممات العلاجية بالحقن بأحد المركبات المسببة للإجهاض.
  • الاجهاض الميكانيكي: و من الممكن ان يحدث بشكل فردي في احد النعاج نتيجة لعوامل ميكانيكية مثل النطح او السقوط او اسباب ميكانيكية اخرى.
  • عوامل غذائية تربوية : مثل النقص الغذائي في مستويات الطاقة و البروتين و نقص الاحماض الامينية و المعادن (اليود – السيلينيوم – المنغنيز) و الفيتامينات (فيتامين A) و غير ذلك.

اهم الامراض التي تسبب الاجهاض
مرض الكلاميديا
يعتبر ميكروب الكلاميديا من اهم اسباب الاجهاض في الماعز ،و قد تكون مصاحبة بالتهاب رئوي و احمرار العين و التهاب المفاصل ، وتنتقل العدوى عن طريق التلامس المباشر مع البراز الملوث بالميكروب ، او عن طريق الحشرات التي تتغذى على الدم ، حيث انها تتكاثر في دم الحيوانات المريضة و الجهاز التناسلي للإناث . في حالة الحمل يوجد الميكروب في الرحم و المشيمة مما ينفع التدفق الطبيعي للمواد الغذائية من الام للجنين ، مما قد يؤدي الى الاجهاض الذي غالبا ما يكون بين اليوم 100 و اليوم 120 من الحمل .قد لا تظهر ايه اعراض على الام غير افرازات مهبلية مدممة من يومين الى 3 ايام قبل الاجهاض ، و بالطبع يحدث افراز للميكروب مع الافرازات الرحمية المصاحبة للإجهاض و في حالة عدم اكتشاف او علاج الميكروب قد يتكرر الاجهاض في المرة الثانية .
لعلاج حالات الاصابة بميكروب الكلاميديا يعطي تيتراسيكلين او اوكسي تيتراسيكلين او كلورتيتراسيكلين حقن عضلي 20 مجم / كجم في اليوم 105 و اليوم 120 من الحمل مما قد يمنع الاجهاض ، ولكنه لا يمنع افراز الميكروب مع سوائل الولادة.

الليستيريا
الاصابة بميكروب اليستيريا مونوسيتوجين Listeria monocytogeness و التي قد تكون موجودة في التربة و المياه الملوثة و الدريس و السيلاج الملوث ، تستطيع اليستريا العيش في التربة و البراز لفترات طويلة بعد الاصابة تتكاثر اليستريا و تنتشر في جسم الحيوان مؤدية الى ارتفاع في درجات الحرارة مصاحبا بفقدان الشهية وانخفاض في انتاج اللبن .
كما تظهر اعراض عصبية على الماعز المصابة نتيجة التهاب المخ ، في هذة الحالة يحدث الاجهاض في الفترة الاولى من الحمل ، او قد يحدث ان تنجب اجنة نافقة او ناقصة النمو و ضعيفة .
للوقاية يجب ايقاف استعمال الاغذية الملوثة وحقن البنسلين كل 6 ساعات لمدة 3-5 ايام يعقبها بحقن يومي لمدة اسبوع او 500 مجم كلورتيتراسيكلين في اليوم للحيوان .

 الاصابة بميكروب الليبتوسبيرا :
(Leptospria interrogans – grippotyphosa and Pomona)
يؤدي الاصابة بميكروب الليبتوسبيرا الى اجهاض او تاخر في الولادة او ولادة مبكرة لاجنة ضعيفة .يحدث الاجهاض مع بداية تكاثر الميكروب في دم الحيوانات المصابة كما تظهر اعراض الانيميا و الصفار عليهم نتيجة لتعطل عمل الكبد او قد لا تظهر اي اعراض على الماعز المصابة .
للعلاج يعطي الاوكسيتيتراسيكلين او التيتتراسيكلين او الارثروميسين او انروفلوكساسيين او التياميولين في الحالات الحادة .
لكن العلاج قد لا يكون جديا في حالة ظهور الانيميا .
التحصين يحمي القطيع مع تكراره سنويا مع القضاء على القوارض و الحيوانات البرية .

التكسوبلازما
الاصابة ب Toxoplasma gondi التي تفرز مع براز القطط الذي يلوث الدريس او المواد العلفية او الخضراء التي تتغذى عليها الأغنام .
وتصاب الحيوانات عن طريق اكل او شرب الاغذية او المياه الملوثة .يدخل الميكروب الدم للحيوان المصاب وتنتقل لباقي انسجة الجسم في الحيوانات العشار يهاجم المشيمة وينتقل بدوره منها للجنين مسببا وفاته ، او يحدث امتصاص للسوائل الجنينية و جفاف الجنين او ولادة اجنة ضعيفة .
يحدث الاجهاض غالبا في الثلث الاخير من الحمل وقد يتكرر في اكثر من مرة بغض النظر عن عمر الام
قد ينتقل الميكروب للانسان عن طريق اكل اللحوم او الالبان الملوثة من حيوانات مصابة و خاصة الاطفال الذين قد يتغذون على لبن الماعز الطازج بدون غلي .
العلاج بالتجريع لديكوكوينات 2 مجم /كجم من وزن الحيوان او مود ينزين 15-30 مجم/ الحيوان /اليوم خلال الحمل قد يؤدي الى اقلال نسبة الاجهاض ، كما يمكن استخدام مركبات السلفا في علاج التكسوبلازما في الماعز .
وللوقاية يجب منع حدوث تلوث للمياه او الغذاء ببراز القطط و القضاء على القوارض في المزرعة .

 الحمى المجهولة   (Q fever )
ايضا من مسببات الاجهاض في الماعز الحمى المجهولة و التي يسببها ميكروب Coxiella  burnetii الذي قد يصل للحيوان عن طريق الري في مراع ملوثة او عن طريق القراض ، كما انه يصيب انواعا اخرى من الحيوانات كالابقار و الاغنام ، و حيوانات اخرى الى جانب اصابة الانسان به ، يوجد الميكروب بكثرة في المشيمة و افرازات الرحم و اللبن .في بعض الاحيان قد لا تظهر ايه اعراض على الحيوان غير الاجهاد الذي يحدث في الفترة الاخيرة من الحمل يسبقة بيوم او يومين انخفاض في شهية الحيوان .
للوقاية لا يوجد تطعيم للمرض في الماعز ، لكن اعطاء الكلورتيتراسيكلين بمعدل 200 مجم/ للحيوان اليوم في الغذاء /لمدة 19 يوما اوكسي تيتراسيكلين طويل المفعول كل 3 الى 14 يوما يستطيع السيطرة على المرض .

البروسيلا
الحمى المالطية في الانسان و التي يسببها ميكروب (Brucella melitensis) تصيب الماعز عن طريق الغذاء الملوث او المياه الملوثة ، بعد ذللك تدخل البروسيلا في الدم ، وتصل الى الغدد الليمفاوية و الضرع و الرحم و الخصيتين في الذكور ثم تنتشر مجددا عن طريق الدم مسببة حمى و ضعفا عاما و فقدانا للوزن و اسهالا قد يصاحبه عرج و التهاب للضرع . و الذكور المصابة تعاني من التهاب الخصيتين .
في حالة الحيوانات العشار تتركز البروسيلا في المشيمة مؤديا للاتهاب و الاجهاض الذي يكون غالبا في الشهر الاخير من الحمل .
تفرز البروسيلا في اللبن و البول و البراز و المشيمة و الافرازات المهبلية المصاحبة للولادة او الاجهاض كذلك الحملان الصغيرة من امهات مصابة غالبا ما تعاني من المرض وتكون قادرة على نشر العدوى .
لا يوجد علاج للبروسيلا بشكل كامل، و لكن لتقليل انتشار المرض يجب اعطاء المصل ، ولكن في حالة المناطق الموبوءة و اختبار وذبح الحيوانات المصابة في الاماكن الخالية من المرض. من اجل السيطرة على حالات الاجهاض يتم اعطاء مركبات التتراسيكلين (أوكسيتتراسيكلين).

مرض السالمونيلا

تشترك عدة أنواع من السالمونيلا في إصابة الماعز بالإجهاض و لكن تعتبر السالمونيلا ابورتس هي المسبب الرئيسي للمرض.

يحدث الإجهاض في منتصف أو المرحلة الأخيرة للحمل. وعادة ما يصاحب بأعراض أخرى كالإسهال و التهاب الرحم و المهبل. يشخص المرض بعزل الميكروب من أنسجة الجنين المجهض خاصة المعدة ومن من افرازات الرحم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.