السموم الفطرية في الدواجن

682

السموم الفطرية هي مركبات سامة تُنتجها بعض أنواع العفن (الفطريات) بطريقة طبيعية.

تعتبر السموم الفطرية في الدواجن من المشكلات الكبيرة و خصوصا في حالات التي تترافق مع امراض اخرى كابحة للمناعة في الدجاج مثل مرض الجمبورو او فقر الدم المعدي او مرض التهاب الكبد و غير ذلك من الامراض.

تكمن خطورة السموم الفطرية في شمول نتائجها السلبية و هذا يعني انها تنعكس على كامل العمليات الحيوية في جسم الطائر و من اهم التاثيرات السلبية:

  • ضرب الكلى و بدرجات مختلفة تعتمد على تركيز السموم الفطرية و طول فترة التاثر و هذا سينعكس على كامل الوظائف الخاصة بالكلى و التي تعتبر من الأعضاء الاهم في الدجاج.
  • ضرب الكبد : و بالتالي حدوث عجز جزئي او كلي في وظائف الكبد.
  • احداث تهالك و تخرب في بطانة الامعاء مما يسبب سوء في الهظم و الامتصاص و المناعة الموضعية.
  • ضرب المناعة الداخلية للطائر و تدميرها.
  • انخفاض معدلات الوزن و التحويل العلفي.
  • رفع نسبة النافق.
  • رفع الاضرار الناتجة عن الامراض في حال ترافقها مع الاصابة بالسموم الفطرية حيث تتضاعف نسب الاصابة و النفوق.
  • التهابات امعاء و اسهالات بدرجات و الوان مختلفة.

من اجل الوقاية من السموم الفطرية لابد من :

  • اختيار خامات علفية ممتازة (ذرة – صويا – متممات علفية).
  • التاكد من تخزين الخامات العلفية و الاعلاف في ظروف جافة و بعيدة عن مصادر المياه و الرطوبة.
  • اضافة مضادات الفطور و السموم الفطرية للاعلاف.
  • استخدام مضادات السموم الفطرية في برنامج التربية و بشكل دوري.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.